موضوع وصف منزلا على شاطئ البحر

موضوع وصف منزلا على شاطئ البحر

جوجل بلس

محتويات

    نكتُب لكم موضوع وصف منزلا على شاطئ البحر ونحنُ نتأمل تلك اللوحة الربانية التي وهبنا الله تعالى إياها، فكم من الجمال وكم من الحسن والبهاء الطاغي على مثل هذه الأوصاف، فما أجمل أن تنظر إلى أمام فتجد بحر أزرق اللون وفتان، وتلوح بنظرك يسار فتجد أن ثمة ملعب باسكيتبول بالإضافة إلى منصة الجولف قائمة، وتلوح إلى اليمين فتجد الأرجوحة التي تفضي لك بالكثير من الذكريات القديمة والعودة إلى الماضي، ومن ثم يلوح بصرك ونظرك إلى الخلف فتجد أنّ المنزل هُو سيد الموقف ويذرف الكثير من الجمال والألوان الزاهية، والتفاصِيل مع موضوع وصف منزلا على شاطئ البحر نوردها فيمَا يلي.

    وصف منزلا على شاطئ البحر

    الشّاطئ الفتان يحمل في رمله لوحة من أبهى ما يكون، فالإنسان لا يحلم سِوى بمنزل على البحر وبكلتا يديه يرجُو رسم لوحلته التي تفضي له في المحصّلة ذكر للكثير من آيات الجمال والعديد من صور الحُسن والبهاء، وبنظرة يملؤها الحب والجمال، ففي أحلام اليقظَة يسرح الإنسَان بحلمه وبنظرِه إلى حب الإمتلاك لمنزل يكُون مُطلّ على البحر وفي كُل وقت غروب يذهب هذا الشخص إلى الشاطئ ويناظر الشمس وهي تنغمر في مياه البحر في لوحةٍ حمراء ومن ثَمّ التأرجح على الأرجوحة إلى الأمام والى الوراء لقياس مدى متعة وجمال هذه اللحظات.

    أمّا عن حياة البحر فإنّها جميلة وكلاسيكية وبسِيطة، فكُل ما في الأمر هو أن تركن قاربك ليلاً ومن ثَمّ تسبحُ وتسرح به نهاراً من أجل إصطياد الأسماك، ومن ثَمّ الخروج بها إلى المنزل الواقع على الشاطىء، بعد ذلك يُمكن من خلال هذا الأمر تجهيز وجبة من أبهى وأجمل ما يكون تكون حاوية على الليمون والفلفل الحار والقليل من الملح، ومن ثم ياتيك تصور وكأنك قد امتلكت الدنيا وما فيها من جمال.

    في ظل البحث عن حياة في منزل وحِيد على الشاطئ سوف تكتشفُ أنّك بحاجة ماسة لان يكون معك شريك في الحياة يقاسمك هذه المتعة التي تتمثل في النوم في منزل يطل على البحر تارةً، ومن ثم الجلوس على الشاطئ، وقد يكون الجمال كذلك يتمثل في تناول العشاء أو الفطور او الغداء حتى تحت نسيم البحر وعلى الشاطء، حيث الأمر يزداد جمالًا إذا كان على طاولة ومن تحت قدميك ينساب ماء المد والجزر من تحتك في صورة تدلل على ان متعة الحياة بالماء.

    وحين تذهب بروحك وتفكيرك إلى هذا الخيال فإن أول ما تبحث عنه هو مكان يخص هذا المقدار من الجمال، حيث ليس هناك ما هو اجمل من حياة الجزر، فالجزيِرة تلك التي لا بشر فيها ولا مناطق كبيرة جداً هي أمل العديد من الأفراد للعيش بطمأنينة وسلام وفي جو لا يلوثه أي مصنع أو عربة أو إنسان.

    رابط مختصر :

    مواضيع ذات صلة لـ موضوع وصف منزلا على شاطئ البحر:

    تعليقات الزوار

    • هبة الديني 10:40 م

      أنا بشكركم وتحياتي كلا إلكم عهالموضوع الحلو الي بيفيدنا كثير وبتمنا إلكم التوفيئ في عملكم وبتمنى إنكم تنشرو مواضيع أكثر وأحسن من أبل وشكرا

    • حموشي بن خريان 2:44 م

      هشكركم وتحياتي من الجزاءر

    • عامرحمودي 11:15 م

      ان هاذا الموضوع قد كان ملائما ويفيد الكثير اشكركم على تعاونكم واهتمامك بنا واعطائنا مثل هذه المواضيع اتمنى ان تكملوا في مسيرتكم واطلب الله ان يوفقكم في عملكم.وشكرا  

    اترك تعليقاً